كيف تنطق privado

فى:
نُطق privado فى الإسبانية [es]
pɾiˈβa.ðo
    اللهجة الإسبانية
  • نُطق privado النطق بواسطة Momislo (ذكر من أسبانيا)

    2 صوت جيد سيئ

    اضافة لقائمتى المفضلة

    تحميل MP3

  • نُطق privado النطق بواسطة yelkoastur (ذكر من أسبانيا)

    0 صوت جيد سيئ

    اضافة لقائمتى المفضلة

    تحميل MP3

هل يمكنك نطقها بطريقة أفضل؟ أو بلهجة مختلفة؟ انطق privado فى الإسبانية

العبارات
  • privado مثال في جملة

    • secreto privado

      نُطق secreto privado النطق بواسطة lartt (أنثى من أسبانيا)
    • Todos tenemos nuestra casa, que es el hogar privado, y la ciudad, que es el hogar público. (Enrique Tierno Galván)

      نُطق Todos tenemos nuestra casa, que es el hogar privado, y la ciudad, que es el hogar público. (Enrique Tierno Galván) النطق بواسطة nicovice_talan (ذكر من شيلي)
    • Todos tenemos nuestra casa, que es el hogar privado, y la ciudad, que es el hogar público. (Enrique Tierno Galván)

      نُطق Todos tenemos nuestra casa, que es el hogar privado, y la ciudad, que es el hogar público. (Enrique Tierno Galván) النطق بواسطة Susana12 (أنثى من أسبانيا)
    • Cuanto más grande es la herida, más privado es el dolor.(Isabel Allende)

      نُطق Cuanto más grande es la herida, más privado es el dolor.(Isabel Allende) النطق بواسطة Covarrubias (ذكر من أسبانيا)
    • privado de todo derecho

      نُطق privado de todo derecho النطق بواسطة Covarrubias (ذكر من أسبانيا)
    • privado de todo derecho

      نُطق privado de todo derecho النطق بواسطة urso170 (ذكر من كوستاريكا)

اللهجات و اللغات على الخريطة

نُطق privado فى البرتغالية [pt]
privado
    اللهجة البرازيلية
  • نُطق privado النطق بواسطة mairacb (أنثى من البرازيل)

    0 صوت جيد سيئ

    اضافة لقائمتى المفضلة

    تحميل MP3

  • اللهجة البرتغالية
  • نُطق privado النطق بواسطة bpduarte4 (ذكر من البرتغال)

    0 صوت جيد سيئ

    اضافة لقائمتى المفضلة

    تحميل MP3

هل يمكنك نطقها بطريقة أفضل؟ أو بلهجة مختلفة؟ انطق privado فى البرتغالية

privado بقائمة الانتظار فى:
  • سجّل النطق بصوتك لـ privado privado [gl] هل تعلم كيف تنطق privado؟

كلمة عشوائية: Jorge Luis Borgesdivergiendoellallorarviaje